الأنشطة السياسية والدبلوماسية

السفارة السورية تقيم فعالية رسمية بمناسبة الذكرى 12 لانطلاق الثورة السورية

أقامت السفارة السورية مساء أمس الثلاثاء، فعالية الذكرى الثانية عشر لانطلاقة الثورة السورية، مجددة عهدها بالثبات على مبادئ #الثورة_السوريّة والوفاء لشهدائها، وتأكيداً على مطالب الشعب السوري وقضيته العادلة، والتي تزامنت مع الذكرى العاشرة لافتتاح السفارة السورية في دولة قطر، وسط حضور رسمي رفيع المستوى تقدمه سعادة غانم بن شاهين الغانم، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، وسعادة محمد بن عبدالله السليطي وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وسعادة السفير عبدالله حسين جابر مدير إدارة الشوؤن الإفريقة بوزراة الخارجية.
كما حضر الفعالية سفير الجمهورية التركية، وسفير الاتحاد الاوروربي، وعدد من السادة رؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدين لدى دولة قطر، والإعلاميين والأكاديميين ورجال الأعمال وحشد من أبناء الجالية السورية المقيمين في قطر.
بدأت الفعالية، بعزف النشيدين الوطنيين القطري والسوري، وكلمة للقائم بالأعمال الدكتور بلال تركية، أكد فيها على الصدمة الكبيرة التي تعرض لها السوريون اثر #الزلزال الأخير، ومحاولات النظام لاستغلاله، في ظل الأزمات المتتالية، من ويلات القصف والتدمير والنزوح، والظروف الاقتصادية الخانقة، وشدد على ضرورة محاسبة الأسد وحلفائه، بصفته مسؤولاً عن زعزة الأمن والاستقرار الدوليين،
وقدم شكره لدولة قطر أميراً وحكومة، وشعبها المعطاء الأصيل على ماقدمته وتقدمه للشعب السوري انسانياً، إغاثياً، وسياسياً.
وجدد الوفاء للشهداء والجرحى والمعتقلين.
ومن ثم عرضت السفارة فيلماً حمل عنوان “عقد من الأخاء” عرض ابرز محطات العلاقات الأخوية، وماقدمته قطر للشعب السوري خلال عشر سنوات من افتتاح السفارة السورية، تلتها مسرحية قدمها طلاب المدرسة السورية بعنوان “بدنا نعمرها” لامست مشاعر الحضور برسائلها المؤثرة، ثم فيديو بعنوان “رغم الزلزال واثقون من الوصول” أكد على اصرار السوريين على المضي قدماً في ثورتهم رغم المآسي التي تعرضوا لها والتي كان آخرها الزلزال الذي ضرب مناطق الشمال السوري مع التأكيد على قدرة السوريين على البناء والنجاح دائماً رغم الألم.
تلى ذلك، تكريم مدير الدفاع المدني رائد الصالح الذي عبر عن شكره لكافة الدول التي ساندت الشعب السوري في هذه المحنة على رأسها دولة قطر وتركيا والدول الشقيقة.
واختتمت الفعالية بكلمة للناشط عمر الشغري تحدث فيه عن ظروف اعتقاله الاحداث المروعة التي عاشها وعبر عن عبثية مقترحات التطبيع، مطالباً بايجاد حل فعلي وعاجل لقضية المعتقلين ووضع حد لمعاناتهم.
وصاحب الحفل معرض “شبابيك من سوريا” عرض خلاله عدة لوحات من التراث السوري الأصيل.

مقالات ذات صلة

السفارة السورية في قطر تشارك بفعالية زراعة مليون شجرة بالتعاون مع وزارة البلدية والبيئة

Hasan Kurdi

القائم بالأعمال السوري يفتتح معرض ” قطر بعدسات سورية “

Hasan Kurdi

السفارة السورية تفتتح معرض خطوط الياسمين في كتارا

Hasan Kurdi

قطر تقدم استثناء للطلاب السوريين للتسجيل في جامعاتها

Hasan Kurdi

القائم بالأعمال السوري يلتقي مساعد المدير التنفيذي لمجموعة دار الشرق القطرية

Hasan Kurdi

القائم بالأعمال يلتقي المدير العام لتلفزيون سوريا في مقر السفارة بالدوحة

Hasan Kurdi