أخر الأخبار

تقرير لـ “أوتشا” يرصد أكبر حركة نزوح شمال غربي سوريا

أصدرت مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية “أوتشا”، تقريراً حول التطورات خلال الشهر الماضي بمناطق شمال غرب سوريا، لافتاً إلى أن المنطقة شهدت أكبر حركة نزوح، منذ توصل تركيا وروسيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بالمنطقة في آذار (مارس) 2020، بسبب تصعيد النظام وحلفائه.

وقالت “أوتشا”، إن المجتمعات في شمال غرب سوريا وفي منطقتي رأس العين وتل أبيض، تعاني من تأثير الأعمال العدائية في أكبر تصعيد منذ وقف إطلاق النار في آذار 2020.

ولفت المكتب إلى توثيق مقتل ما لا يقل عن 42 مدنياً، بينهم سبع نساء و27 طفلاً، وإصابة 89 مدنياً على الأقل، بينهم 15 امرأة و36 طفلاً، نتيجة قصف تلك المناطق في تموز (يوليو) الماضي.

وذكر أن مجموعة تنسيق وإدارة المخيمات رصدت 43 ألفاً و621 حالة نزوح للأشخاص في شهر حزيران (يونيو) الماضي، مضيفة أنه “النزوح الأكبر” منذ وقف إطلاق النار في آذار 2020، وضعف العدد الذي تم رصده في شهر أيار (مايو) الماضي.

ووفق التقرير، فقد بلغ إجمالي عدد النازحين في شمال غربي سوريا نحو 2.8 مليون شخص، بينهم 1.7 مليون نازح داخلي، ووصلت خلال الشهر الماضي، 316 شاحنة من المساعدات الأممية، عقب تجديد مجلس الأمن الدولي قرار السماح بإيصال المساعدة الإنسانية عبر الحدود إلى شمال غرب سوريا.

وتحدث التقرير عن ثبات سعر صرف الليرة السورية خلال الشهر الماضي، إلا أن الأزمة الاقتصادية لا تزال تدفع الاحتياجات الإنسانية، حيث يعيش أكثر من 90% من السوريين تحت خط الفقر، وقدر المكتب الأممي وجود أكثر من مليون طفل خارج المدرسة من بين 1.7 مليون طفل في سن الدراسة.

 

شبكة شام الإخبارية

مقالات ذات صلة

كيف تقوي أميركا الورقة العربية شرق الفرات؟

Hasan Kurdi

قبرص تشهد “حالة طوارئ” بسبب المهاجرين السوريين وتطلب مساعدة الاتحاد الأوروبي

Hasan Kurdi

قوات الأسد تقصف حي طريق السد وتقتحم منطقة “النخلة” بدرعا البلد

Hasan Kurdi

معونات “العرين” توزّع لـ “الشبيحة” فقط في اللاذقية

Hasan Kurdi

“نبع السلام” بين الأخلاقي والسياسي

Hasan Kurdi

ترامب: “واشنطن لم تقدم التزاما للأكراد من أجل حمايتهم مدة 400 عام”

Hasan Kurdi