أخر الأخبار

بينهم 3 ضباط متقاعدين .. “شام” ترصد مصرع ضباط وعناصر من قوات الأسد

رصدت شبكة شام الإخبارية مصرع عدد من الضباط والعناصر من مرتبات قوات الأسد تبين أن بينهم 3 ضباط متقاعدين دون الكشف عن أسباب وفاتهم، ترافق ذلك مع مقتل عدد من العسكريين بعمليات متفرقة في مختلف المناطق السورية.

ونعت صفحات موالية للنظام العقيد المتقاعد “وسيم سليمان حسن”، الذي أعلنت وفاته أمس السبت دون ذكر الأسباب وأشارت إلى تحديد دفنه في قرية “بتغرامو” بريف اللاذقية.

وفي سياق متصل توفي العميد الركن المهندس المتقاعد “علي محمد عيشة”، المنحدر من قرية “عين الزبدة” بريف طرطوس عن عمر ناهز 60 عاماً، دون الإشارة إلى ظروف وفاته.

وكذلك توفي العقيد المتقاعد “محمد رمضان سلامة”، من قرية الزوبة التابعة لمنطقة بانياس ومن المقرر وفق نص النعوة المتداولة عبر حسابات موالية أن اليوم الأحد موعد دفنه في مقبرة القرية بريف طرطوس.

وكشفت حسابات موالية للنظام عن مقتل الملازم شرف “محمد دلا”، من محافظة حمص، الذي قالت إنه قتل اليوم الأحد في ريف عفرين وهو من مرتبات اللواء 135 دون ذكر الأسباب وظروف مقتله.

في حين قتل ضابط برتبة نقيب يدعى “عمران شريف أسعد”، وينحدر من قرية “بترياس”، التابعة لمنطقة جبلة في محافظة اللاذقية، وذكرت مصادر موالية أنه لقي مصرعه في معارك بريف حلب.

يضاف إلى ذلك مقتل الملازم شرف “سراقة أحمد بوظو”، من حي ركن الدين، دون ذكر مكان مقتله وأشارت إلى تشييعه من مشفى تشرين العسكري بدمشق، وقالت حسابات موالية إن العسكري “محمد جوهرة رحيلو” قتل على طريق خناصر بريف حلب.

فيما قتل العسكري في ميليشيات النظام “مدين مصطفى زويل”، المنحدر من حي كازو بمحافظة حماة، وأشارت صفحات موالية إلى مقتله على جبهات إدلب شمال غربي سوريا.

وكشف ناشطون في موقع “الخابور”، أمس السبت عن مقتل عنصر من قوات النظام وإصابة آخر بجروح خطيرة نتيجة إنفجار لغم أرضي قرب بئر العمالة جنوب غربي الرقة.

وأشار موقع “ديرالزور24” إلى مقتل عنصر من مرتبات الفرقة 17 بديرالزور، يدعى “مروان التيسير” وأصيب عدد من عناصر الفرقة ومن ميليشيا الدفاع الوطني، بهجوم لتنظيم داعش على عدة نقاط في منطقة الشولا جنوب ديرالزور.

ولفت إلى أن تنظيم داعش شن هجوما على عدة نقاط للفرقة 17 في منطقة الشولا، ما أدى لوقوع اشتباك استدعى طلب مؤازرة من ميليشيا الدفاع، وأسفرت الاشتباكات عن قتيل وعدد من الجرحى وإحراق داعش لسيارة الميليشيا الدفاع نوع (بيك آب).

وأفادت مصادر محلية بقيام مجموعة مجهولة يرجح أنها تابعة لتنظيم داعش بشن هجوم استهدف رتلاً عسكرياً لقوات نظام الأسد في بادية مدينة السلمية شرقي حماة أدى لوقوع قتلى وجرحى بين عناصر النظام وتدمير آليات عسكرية كانت ضمن الرتل.

وتزامن ذلك مع هجوم مماثل استهدف رتل عسكري للفرقة 25 التابعة لنظام الأسد قرب منطقة خناصر بريف حلب الشرقي أدى لمقتل العديد من عناصر النظام بينهم 3 ضبّاط، والرتل كان متوجهاً إلى مطار كويرس العسكري حسب ما نقله موقع “الشرقية24”.

في حين نعت ميليشيات لواء القدس كلاً من “محمد ناصر ومحمد مصري”، عبر بيان ذكر أن العسكريين قتلا يوم أمس السبت، جراء انفجار لغم أرضي طال آلياتهم خلال تواجدهم لتمشيط جبال العمور شرق السخنة بريف حمص الشرقي.

وتجدر الإشارة إلى أن ميليشيات النظام تتكبد قتلى وجرحى بينهم ضباط وقادة عسكريين بشكل متكرر، وتتوزع أبرزها على جبهات إدلب وحلب واللاذقية، علاوة على الهجمات والانفجارات التي تطال مواقع وأرتال عسكرية في عموم البادية السورية.

 

شبكة شام الإخبارية

مقالات ذات صلة

تجدد الاشتباكات والقصف المتبادل في شمالي سورية

Hasan Kurdi

وزير الخارجية يجتمع مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا

Hasan Kurdi

هيومن رايتس ووتش: قوات النظام تنتقم من المدنيين في إدلب

Hasan Kurdi

المرصد السوري: مقتل أكثر من نصف مليون شخص منذ بداية الثورة السورية

Hasan Kurdi

“الإدارة الذاتية” ترد على نظام الأسد بشأن عائلات تنظيم “الدولة”

Hasan Kurdi

مؤشرات حراك روسي أردني لاحتواء النفوذ الإيراني في درعا

Hasan Kurdi