أخر الأخبار

بحدث تكرر على يد ميليشيات إيران .. مقتل شاب وإبادة قطيع أغنام بريف الرقة

أودى هجوم نفذه مسلحون بمناطق النظام بحياة شاب يعمل في رعي الأغنام وأصيب آخر كما تعرض قطيعهم للإبادة إثر الهجوم الذي يحمل بصمات ميليشيات إيران مع تكراره بدوافع انتقامية وطائفية، فيما قال إعلام النظام الرسمي إن الهجوم نفذه “إرهابيين”.

وبحسب إعلام النظام الذي حاول تبرئة الميليشيات الطائفية فإن الهجوم نفذته “تنظيمات إرهابيية مسلحة”، على منازل المدنيين في منطقة دبسي عفنان بريف الرقة الغربي.

وبث تلفزيون النظام أمس الإثنين تسجيلاً مرئياً لموقع الحادثة وقال إنها أسفرت عن نفوق وإصابة أكثر من 150 رأس غنم بهجوم نفذ بواسطة سيارة دفع رباعي وأربع دراجات نارية.

وسبق أن حاول إعلام النظام تبرئة ميليشيات إيران بقوله إن منفذي هجمات سابقة نفذتها “العصابات الإرهابية المسلحة”، وسبق أن كررت تلك المحاولات بنقل تصريحات عسكرية بأن “داعش” تهاجم القرى في تلك المنطقة بالوقت الذي يزعم فيه نظام الأسد بسط الأمن وعودة الاستقرار المزعوم.

وفي يناير من عام 2020، عثر الأهالي بريف الرقة الجنوبي الشرقي، على 21 جثة تعود لرعاة أغنام قتلوا ذبحاً بالسكاكين ورمياً بالرصاص، والضحايا من أبناء قريتي الجبلي والسبخة في منطقة بادية معدان بريف الرقة الجنوبي الشرقي.

هذا وسبق أن شهدت أجزاء واسعة من البادية السورية والمحافظات الشرقية هجمات من الميلشيات الإيرانية وعصابات الأسد تم خلالها سرقة ونهب ممتلكات السكان، حيث تكررت تلك الحوادث إذ تعمد الميليشيات على اقتحام المنازل والخيم في المنطقة في وضح النهار لقتل سكانها وسرقة جميع محتويات تلك البيوت.

 

شبكة شام الإخبارية

مقالات ذات صلة

“وهذه هويتي” تخون أصحابها في أوروبا

Hasan Kurdi

مزرعة الحيوان

Hasan Kurdi

برلمان نظام الأسد يقر قانونا جديدا يشمل تجديد البطاقات الشخصية

Hasan Kurdi

عراقيل أمام تفاوض السويداء ودرعا: شروط متبادلة وتدخل النظام

Hasan Kurdi

علاء موسى وأشباهه وأسياده

Hasan Kurdi

ضغط الدول.. كلمة الفصل لنجاح اللجنة الدستورية

Hasan Kurdi