أخر الأخبار

مقتل 11 عنصرًا من “جيش النصر” بتسلل لقوات النظام

قتل 11 عنصرًا من فصيل “جيش النصر” التابع لـ”الجبهة الوطنية للتحرير” في قرية العنكاوي شمال غربي حماة.

وقال “المرصد- 20” العامل في ريف حماه الشمالي والمتخصص برصد التحركات العسكرية، لعنب بلدي، اليوم، إن 11 عنصرًا من “جيش النصر” قتلوا في قرية العنكاوي نتيجة تسلل قوات النظام إلى نقاط حراستهم.

وأكد ناشطون مقتل العناصر بتسجيل مصور يظهر جثثًا لأشخاص يرتدون زيًا عسكريًا.

ولم يعلن الفصيل رسميًا عن مقتل عناصره حتى اللحظة.

وكان “جيش النصر” نعى عددًا من عناصره، بسبب استهداف قوات النظام وروسيا لنقاط تمركزهم على خطوط التماس في سهل الغاب، على الرغم من اتفاق وقف إطلاق النار في شمال غربي سوريا، آخرهم في 26 من آب الماضي.

كما قتل عنصران من “جيش النصر” في نيسان الماضي، باستهداف طائرة إيرانية مسيرة مذخرة بالقنابل استهدفت سيارة تابعة للجيش، في قرية العنكاوي.

ونعى فصيل “صقور الشام”، التابع لـ”الجبهة الوطنية”، أربعة من مقاتليه، في 24 من حزيران الماضي، بعد هجوم لقوات النظام والقوات الخاصة الروسية على حرش بينين، بريف إدلب الجنوبي.

وتخضع محافظة إدلب لاتفاق “موسكو” الموقع بين الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في 5 من آذار 2020، والذي نص على وقف إطلاق نار بدأ سريانه في 6 من آذار الماضي، وإنشاء “ممر آمن” وتسيير دوريات مشتركة على طريق حلب- اللاذقية  (M4).

وتنتشر في منطقة شمال غربي سوريا فصائل وكتائب متعددة، مع العديد من النقاط العسكرية التركية، التي تبعت اتفاق “أستانة” عام 2017، وزادت بعد اتفاق “موسكو”.

وتسيطر على محافظة إدلب عدة فصائل عسكرية، أبرزها “هيئة تحرير الشام”، المنضوية ضمن غرفة عمليات “الفتح المبين” إلى جانب “الجبهة الوطنية للتحرير” و”جيش العزة”.

وقال المتحدث باسم “الجبهة الوطنية للتحرير”، النقيب ناجي مصطفى، في حديث سابق لعنب بلدي، إن غرفة عمليات “الفتح المبين” تستهدف قوات النظام بعد كل خرق من قبل الأخيرة لوقف إطلاق النار.

ووثق “الدفاع المدني” مقتل 118 شخصًا في شمال غربي سوريا بقصف النظام وروسيا بعد سريان وقف إطلاق النار حتى نهاية 2020.

وتعرضت مناطق سيطرة المعارضة في 2020 لـ 3305 هجمات جوية ومدفعية، أُطلق خلالها أكثر من 23 ألف مقذوف متفجر، حسب إحصائية “الدفاع المدني”.

عنب بلدي

مقالات ذات صلة

قوات النظام السوري تحاول اغتيال وفد عشائري في درعا بعد اجتماعها معه

Hasan Kurdi

تقرير حقوقي: مقتل 88 مدنياً في سورية خلال نيسان الفائت 10 منهم قضوا بسبب التعذيب

Hasan Kurdi

انسحابات روسية من سراقب تصدم الموالين: إعادة تمركز أم تفاهمات جديدة مع تركيا؟

Hasan Kurdi

الاردن.. برنامج الأغذية العالمي يقطع المساعدات عن عشرات الآلاف من السوريين

Hasan Kurdi

نواب جمهوريون يطالبون إدارة بايدن بتفسيرات بشأن رفع العقوبات عن داعمي الأسد

Hasan Kurdi

مشاورات تركية روسية لبحث عدم عرقلة تدفق المساعدات من معبر باب الهوى شمالي إدلب

Hasan Kurdi