أخر الأخبار

قطر الخيرية تعيد الأطفال المنقطعين عن الدراسة شمالي سوريا

أطلقت “قطر الخيرية” مشروع “التعليم المسرع للأطفال السوريين المنقطعين عن التعليم” في شمال سوريا، بالشراكة مع صندوق العمل الإنساني عبر الحدود التابع لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية /أوتشا/، حيث ينتظر أن يستفيد منه 1200 طالب وطالبة في منطقتي /إعزاز/ و/الباب/ التابعتين لمحافظة /حلب/.

ويهدف المشروع إلى إعادة الأطفال المنقطعين إلى مقاعد الدراسة عبر تطبيق منهجية التعليم المسرع لتقليص الفجوة التعليمية لهؤلاء الأطفال باستخدام منهج دراسي خاص /منهج ب/ الذي تم تطويره من قبل منظمة الأمم المتحدة للطفولة /اليونيسيف/، حيث سيتمكن الأطفال من الالتحاق بالتعليم الرسمي في العام المقبل بعد تلقيهم الرعاية والتعليم اللازمين.

وقامت /قطر الخيرية/ بترميم أول مركزين للتعليم المؤقت يوفران خدمة التعليم غير الرسمي “التعليم المسرع” في ريفي حلب الشمالي والشرقي، كما قامت بتعيين الكوادر الدراسية المؤهلة وتدريبها على هذا المنهج الخاص وتوزيع الكتب الخاصة به والحقائب المدرسية والقرطاسية على الأطفال، إضافة إلى تقديم خدمة الدعم النفسي وإدارة الحالة وتفعيل مسارات الإحالة عبر المراكز إلى المنظمات الإنسانية العاملة في مجال حماية الطفل، إلى جانب توفير المصاريف التشغيلية ووقود التدفئة ضمن الحصص الشتوية، وتوفير المواصلات من وإلى المركز للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

ونتيجة للأوضاع الاقتصادية الصعبة للأسرة السورية بسبب الأزمة الإنسانية التي تعيشها بلادهم، أرغم كثير من الأطفال على العمل والانقطاع عن التعليم بغية مساعدة أسرهم في تأمين قوت عيشهم، كما ازدادت حالات الزواج المبكر لا سيما في مخيمات النزوح، مما أدى إلى حرمان الفتيات من إكمال تعليمهن وحملهن مسؤوليات الأمومة والزواج في سن مبكرة.

ومع استمرار الكارثة الانسانية في سوريا، أخذ الفارق العمري بين الأطفال المنقطعين وأقرانهم في المدارس بالاتساع، وفشلت العديد من حالات الدمج بين الأطفال المنقطعين مع أطفال أصغر منهم سنا ضمن المرحلة التعليمية ذاتها، حيث عاد الأطفال إلى التسرب مجددا ولم يستطيعوا التأقلم.

وبفضل التنسيق المباشر مع مديريات التربية، قامت /قطر الخيرية/ بتوقيع بروتوكولات تعاون لإنشاء أول مركزين تعليميين في منطقتي /الباب/ و/إعزاز/ في شمال غربي سوريا وذلك لأجل تقديم الخدمة التعليمية الملائمة لهذه الشريحة من الأطفال (الذكور والإناث).

ووجد مشروع “التعليم المسرع” للأطفال السوريين المنقطعين عن التعليم اقبالا كبيرا من الأطفال في مناطق التدخل، حيث تم استكمال تسجيل الأطفال في أسبوع واحد فقط ليلتزم بعد ذلك الأطفال بالدوام وفق عزيمة وإصرار لتعويض ما فاتهم.

وفي هذا الصدد، قامت /قطر الخيرية/ بالتنسيق مع مديريات التربية من أجل استيعاب هؤلاء الأطفال في المدارس الرسمية، بعد تقديم الدعم اللازم لهم ليكونوا جنبا إلى جنب مع أقرانهم في مقاعد الدراسة.

المصدر : صحيفة الشرق القطرية

مقالات ذات صلة

الجيش الوطني يحرر عدة قرى ومعسكرات على محاور “رأس العين وتل أبيض ومنبج”

Hasan Kurdi

إصابة الإعلامي “بهاء الحلبي” إثر محاولة اغتيال طالته في “الباب”

Hasan Kurdi

الأمم المتحدة تنفي استخدام تركيا لـ”الكيماوي” في سوريا

Hasan Kurdi

عضو بمجلس القبائل السوري: الفدعوس يمثل نفسه ولا يمثل “الفواعرة”

Hasan Kurdi

الأمم المتحدة تحذّر من شتاء قاسٍ ينتظر نحو 4 ملايين نازح في سورية

Hasan Kurdi

7 أشخاص بين قتيل وجريح إثر انفجار لغم من مخلفات النظام جنوبي إدلب

Hasan Kurdi