أخر الأخبار

سورية: “الجيش الوطني” يعلن بدء الهجوم على بلدة عين عيسى

أعلن فصيل “الفيلق الأول” التابع لـ”الجيش الوطني السوري” المعارض المدعوم من تركيا، اليوم الأحد، بدء الهجوم على بلدة عين عيسى الخاضعة لسيطرة “قوات سورية الديمقراطية” (قسد) شمالي الرقة، شمال شرقي سورية.

في غضون ذلك، شهدت منطقة شين في ريف حمص الغربي وسط سورية، ليلة السبت – الأحد، توتراً وغضباً من الأهالي وإشعال إطارات بلاستيكية في الطرقات، على خلفية إطلاق قوات النظام النار على شابين ما أدى إلى مقتل أحدهما وإصابة الآخر بجروح.

ميدانياً أيضاً، قُتل طفل وأصيب اثنان آخران بانفجار لغم في بلدة دير العدس شمال مدينة درعا، جنوبي سورية.

كما قصفت قوات النظام محيط قريتي سفوهن والفطيرة في منطقة جبل الزاوية جنوبي إدلب، ولم يسفر القصف عن أضرار بشرية، في خرق لـوقف إطلاق النار الذي تمّ التوصّل إليه بين روسيا وتركيا في مارس /آذار الفائت.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الأحد، أن عملياتها العسكرية التي استهدفت المسلّحين في سورية أسفرت عن القضاء على 177 منهم خلال شهر، من بينهم 29 مسلحاً من تنظيم “داعش”. وأضافت الوزارة، في بيان يرصد فعاليات الوزارة خلال شهر، أن نحو 450 ألف سوري عادوا إلى مناطقهم في سورية، وأن عمليات العودة متواصلة ومستمرة.

وقدّمت الوزارة معطيات عن العمليات الأمنية ضد المسلّحين داخل تركيا، مبينة أنه تم إجراء 45 عملية أمنية من بينها 9 عمليات كبرى، أدّت إلى القضاء على 75 مسلحاً داخل البلاد من مختلف التنظيمات المحظورة، من بينها حزب “العمال الكردستاني” ووحدات الحماية الكردية وجماعة الخدمة وتنظيم “داعش”.

وأردفت الوزارة أن قواتها الأمنية اعتقلت 7233 شخصاً حاولوا تجاوز الحدود دخولاً أو خروجاً بطريقة غير شرعية، من بينهم 17 من عناصر جماعة الخدمة و17 آخرون من المصنفين على قوائم الإرهاب، في حين منع تجاوز 34 ألفاً و898 شخصاً للحدود بطرق غير مشروعة.

كما كشفت الوزارة عن أنه جرى تنفيذ 832 كيلومتراً من الجدار الفاصل للحدود مع سورية من أصل 837 كيلومتراً، وإنجاز 147 كيلومتراً من الجدار الفاصل مع إيران من أصل 170 كيلومتراً، ليبلغ المجموع 979 كيلومتراً، لمزيد من الأمن للمناطق الحدودية.

وتناول التقرير عمليات التدريب في أذربيجان لنزع الألغام، وعمليات التدريب في ليبيا، حيث تم إنشاء 5 مراكز تدريب للجيش النظامي التابع لحكومة “الوفاق”، كما أكدت أن قوات البحرية التركية توفر الحماية لعمليات التنقيب والاستكشاف شرقي المتوسط.

وكشفت وزارة الدفاع التركية عن أنه جرى إخراج 20 ألفاً و699 شخصاً عاملاً في القوات المسلّحة منذ 15 يوليو/تموز من العام 2016 بتهمة انتمائهم لجماعة الخدمة، في حين يستمرّ النظر إدارياً في وضع 3539 موظفاً في القوات المسلّحة.

وتُدرج تركيا جماعة “الخدمة” وحزب “العمال الكردستاني” ووحدات الحماية الكردية وحركات يسارية أخرى في البلاد، إضافة لتنظيم “داعش” و”جبهة النصرة”، في قوائم الإرهاب لديها.

المصدر: العربي الجديد

مقالات ذات صلة

“هيئة التفاوض” السورية تحدد تاريخ انتخابات رئاستها

Hasan Kurdi

دياب يحذر من التوتّر بين اللاجئين السوريين والمجتمعات اللبنانية بفعل الضائقة الاقتصادية

Hasan Kurdi

إنهاء محفوف بالمخاطر للتعامل بالعملة السورية في الشمال

Hasan Kurdi

حول الخدمة الإلزامية ومراكز الإيواء .. النظام يكشف خطته المزعومة لإعادة اللاجئين

Hasan Kurdi

توتر ونزوح في بشرّي بعد مقتل لبناني على يد سوري

Hasan Kurdi

نظام الأسد يقطع إمدادات الطحين عن شرق سورية

Hasan Kurdi