الرئيسية / عن سوريا / التاريخ والحضارة / اقتصاد سوريا / سعر الذهب يرتفع في سوريا.. والمبيعات تنخفض لمستويات قياسية

سعر الذهب يرتفع في سوريا.. والمبيعات تنخفض لمستويات قياسية

ارتفعت أسعار الذهب في سوريا، في وقت تشهد فيه الليرة السورية انخفاضًا في قيمتها لأدنى المستويات منذ 2016.

ووصل سعر الذهب في سوريا اليوم، الأحد 23 من حزيران، إلى 22500 عيار 21 قيراط بينما وصل سعر عيار 18 قيراط إلى 19272 ليرة سورية، بحسب نشرة صحيفة “تشرين” الحكومية.

وبلغ سعر الذهب عيار 21 قيراط، أمس السبت، 23 ألف ليرة سورية للمبيع و22900 للشراء، فيما بلغ سعر عيار 18 قيراط 19715 للمبيع 19615 للشراء بحسب نشرة الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجهورات بدمشق.

وتراجعت مبيعات الذهب خلال الأسابيع الأخيرة لحدود الـ 70% بسبب غلاء الذهب في الأسواق، بحسب ما نقلت صحيفة “الوطن” المحلية عن مدير مكتب الدمغة في جمعية دمشق، الياس ملكية.

ووصلت الليرة السورية إلى أدنى مستوياتها، منذ عام 2016، إذ تخطت حاجز الـ 600 ليرة منذ ذلك التاريخ.

وتبلغ قيمة صرف الليرة السورية مقابل الدولار 600 ليرة للمبيع و602 للشراء، بحسب موقع “الليرة اليوم”، في حين بلغت قيمتها مقابل اليورو 682 للمبيع 686 للشراء.

وقال ملكية إنه يجب أن يقابل ارتفاع أسعار الذهب تخفيض على قيم رسم الانفاق الاستهلاكي في الاتفاقات التي سيتم تجديدها مع وزارة المالية.

ورأى ملكية، بحسب ما نقلت الصحيفة، أنه من “غير المنطقي” أن يدفع الصائغ 500 ليرة رسم إنفاق استهلاكي في حين لا يتعدى ربحه الصافي للغرام الـ 250 ليرة بعد احتساب أجرته.

ووفق صحيفة “الوطن” فإن وزارة المالية نفت صحة ما يشاع عن تراجع حركة مبيعات الذهب في الأسواق المحلية لمعدلات تتجاوز الـ 70% بسبب “ارتفاع الدولار في سوق السوداء”، الذي ترافق مع ارتفاع سعر غرام الذهب.

ونقلت الحصيفة عن مدير في الوزارة، لم تسمه، قوله إنه بالأصل لا مبرر موضوعيًا لتأثر حركة المبيعات وتراجعها بشكل حاد كما يصوره باعة الذهب، مشيرًا إلى أن سعر الدولار في السوق السوداء سوف ينخفض لما كان عليه، وأن الارتفاعات الحاصلة عبارة عن “فقاعات”.

عنب بلدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *