الرئيسية / عن سوريا / أخبار سوريا / جلّهم أطفال.. الأمن اللبناني يوقف 76 لاجئاً سورياً

جلّهم أطفال.. الأمن اللبناني يوقف 76 لاجئاً سورياً

أوقفت قوات الأمن اللبناني خلال اليومين الفائتين، عشرات اللاجئين السوريين (بينهم أطفال)، بتهمة دخول الأراضي اللبنانية “خلسة”، وذلك في إطار ممارسات التضييق التي تنتهجها الحكومة اللبنانية بحق السوريين.

وأعلنت قوى الأمن الداخلي في لبنان عبر بيان نشرته على حسابها في “تويتر”، اليوم الإثنين، أنها تمكنت خلال يومي السابع والثامن مِن شهر أيلول الجاري، مِن توقيف 76 لاجئاً سورياً (بينهم 43 طفلاً) في بلدة الصويري البقاعية.

وادّعت قوى الأمن اللبناني في بيانها، أن ذلك يأتي في إطار مكافحة عمليات تهريب الأشخاص مِن سوريا إلى لبنان بـ”طرق غير شرعية”، مضيفةً أن جميع اللاجئين الموقوفين سُلّموا إلى الجهات القضائية المعنية في لبنان، على أن يتم إكمال “الإجراءات القانونية” بحقهم.

وسبق أن أعلنت قوى الأمن اللبناني، مطلع شهر تموز الماضي، إيقاف 34 لاجئاً سورياً معظمهم مِن النساء والأطفال، وذلك بعد دخولهم الأراضي اللبنانية بـ”طريقة غير شرعية”.

واتخذت السلطات اللبنانية قراراً يقضي بترحيل كل سوري دخل إلى لبنان “خلسة، وبطريقة غير شرعية”، بعد تاريخ 24 مِن شهر نيسان الماضي، وهو ما أكدته مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، في شهر حزيران الماضي.

يشار إلى أن اللاجئين السوريين في لبنان، يتعرضون إلى اعتقال مِن السلطات اللبنانية بتهم مختلفة، كما يعانون من ظروف إنسانية صعبة، وتقدر أعدادهم في لبنان بـ نحو “مليون ومئة ألف” لاجئ سوري، في ظل مواصلة السلطات اللبنانية أعمالها بإعادة السوريين إلى بلادهم وفق ما تقول بأنها “عودة طوعية”.

تلفزيون سوريا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *