الرئيسية / عام / سوريا تواجه خطر الجفاف مع ربع سكان العالم

سوريا تواجه خطر الجفاف مع ربع سكان العالم

يواجه ربع سكان العالم، القاطنون في 17 دولة، خطر الجفاف الشديد، وفقًا لتقرير “أطلس المخاطر المائية” من “مؤسسة الموارد العالمية”، الذي صدر اليوم 6 من آب، والذي وضع سوريا في المرتبة 31 عالميًا لتكون من الدول التي تعاني من خطر الجفاف بنسبة عالية.

وحذرت المؤسسة من “اليوم صفر” الذي يشير إلى الجفاف التام في العالم بعد سلسلة أزمات الماء التي حصلت خلال الأعوام الماضية.

وذكرت أن 80% من الموارد المائية في الدول الـ17 الأكثر تأثرًا بالجفاف العالمي تستهلك في الزراعة والصناعة والخدمات.

وقال رئيس المؤسسة ومديرها التنفيذي، الدكتور آندرو ستير، “الخطر المائي هو أكبر الأزمات التي يتجاهلها الجميع. عواقبها أمامنا تتمثل بفقد الأمن الغذائي والصراعات والهجرة والزعزعة المالية”.

وقدمت المؤسسة أطلسًا يبين مقدار خطر الجفاف حول العالم، محددًا مقياسًا من 1 حتى 5 من الأقل خطرًا حتى الأشد، وكان بالنسبة لسوريا 3.64 بشكل عام، 3.69 للزراعة، و3.46 للاستخدامات المنزلية، و2.89 للصناعة.

والدول الـ17 الأكثر تأثرًا بالجفاف هي أولًا قطر، بنتيجة 4.97، وتلتها لبنان وفلسطين وإيران والأردن وليبيا والكويت والسعودية وإريتريا والإمارات وسان مارينو والبحرين والهند وباكستان وعمان وتركمانستان وبوتسوانا.

وضم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 12 دولة من الدول الأشد تأثرًا بالجفاف، في حين ضمت الهند التي حصلت على المرتبة 13 أكبر عدد للسكان من بين الدول الأخرى التي تعاني من الجفاف.

وبحسب إحصائيات الأمم المتحدة فإن 70% من سكان سوريا لا يتمكنون من الحصول على الماء النظيف بشكل دائم، لانقطاع المياه ودمار البنى التحتية الأساسية، مع وجود 15.5 مليون شخص بحاجة للموارد المائية والصرف الصحي، منهم 6.2 مليون شخص بحاجة ماسة.

ورصدت الأمم المتحدة في خطتها لعام 2019 مبلغ 277.2 مليون دولار، لمشاريع تأمين المياه النظيفة والصرف الصحي في الداخل السوري.

ولكنها لم تحصل على كامل التمويل المطلوب من الدول المانحة في مؤتمر بروكسل الثالث الذي عقد في آذار الماضي، والذي كانت حصيلته سبعة مليارات دولار من أصل تسعة طلبتها المنظمة للاستجابة للوضع الإنساني في سوريا.

المصدر : عنب بلدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *