الرئيسية / عام / الجيش الوطني يقتل عددا من عناصر “قسد” إثر هجوم مباغت شمالي حلب

الجيش الوطني يقتل عددا من عناصر “قسد” إثر هجوم مباغت شمالي حلب

شن عناصر الجيش الوطني هجوما مباغتا على مواقع قوات سوريا الديمقراطية “قسد” على جبهة قرية المالكية غربي مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي.

وتمكن العناصر خلال الهجوم من قتل وجرح عدد من عناصر “قسد” وتدمير مقرات تابعة لهم، حيث ساهم عنصر المفاجئة في نجاح الهجوم.

وكان عناصر الجيش الوطني قد تمكنوا اليوم من التصدي لمحاولات تقدم عناصر “قسد” على جبهة مدينة مارع شمالي حلب، وقتل وجرحوا عدد من المهاجمين، وأجبروهم على التراجع.

ويأتي ذلك في ظل تصريحات تركية توحي بقرب بدء الهجمات على مواقع قوات الحماية الشعبية الكردية شرقي نهر الفرات.

ويطالب المئات من أهالي القرى والبلدات التي سيطرت عليها “قسد” بريف حلب الشمالي فصائل الجيش الحر والقوات التركية باستعادة مناطقهم وتحريرها من أيدي المغتصبين منذ سنوات.

والمدن والبلدات التي تحتلها قسد هي “مدينة تل رفعت، بلدة دير جمال، بلدة كفرنايا، بلدة الشيخ عيسى، كفرناصح، الشهابية، مزرعة الشيخ هلال، إحرص، حربل، أم حوش، حساجك، فافين، الزبارة، خربة الحياة، منغ، عين دقنة، مرعناز، المالكية، تل عجار، أناب، كشتعار، المزرعة، مريمين، شوارغة، مزرعة المزرعة، طاطا مراش، تبن، كفر أنطون، طويس، الهيبي، كفرمز، أم القرى، الوحشية، واسطة، سروج، الحصية، السموقة، طعانة، قرامل، تل حيحان، تل المضيقـ القلقمية”.

وكانت قسد في شهر شباط من عام 2016 قد تمكنت من السيطرة على هذه المناطق إبان تقدم قوات الأسد والميليشيات الشيعية لبلدتي نبل والزهراء، حيث قامت قوات قسد بالسيطرة على البلدات المذكورة بعد اشتباكات مع الجيش الحر، قدمت فيها روسيا دعماً جوياٌ كبيراً وحظيت ذات القوات بتغطية مدفعية كبيرة من قبل قوات الأسد.

المصدر : شبكة شام الإخبارية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *