الرئيسية / عام / تقرير لـ “منسقو استجابة سوريا” يرصد نتائج الحملة العسكرية للنظام وروسيا شمال سوريا

تقرير لـ “منسقو استجابة سوريا” يرصد نتائج الحملة العسكرية للنظام وروسيا شمال سوريا

أصدر فريق منسقو استجابة سوريا اليوم الاثنين، نتائج الحملة العسكرية لقوات النظام وروسيا شمال سوريا، لافتاً إلى أن عدد الضحايا المدنيين منذ بدء الحملة العسكرية في 02 شباط/فبراير وحتى وقف إطلاق النار بلغ 1184 مدنيا بينهم 328 طفل وطفلة، وقرابة 3321 إصابة.

ووفق الإحصائية فقد بلغ عدد القرى والبلدات التي سيطرت عليها قوات النظام السوري منذ بدء الحملة العسكرية 22 قرية وبلدة بمساحة 129.5 كم متربع، في حين عدد العائلات النازحة من كافة المناطق التي شهدت تصعيدا عسكريا من قبل قوات النظام 728799نسمة (112123عائلة).

وأكد التقرير أن مناطق وأرياف محافظات حلب وحماة وادلب شهدت عودة ضئيلة للنازحين قدرت بنسبة 1.6%من العائلات النازحة(1794 عائلة/11661نسمة)، ومن المتوقع ازياد أعداد النازحين العائدين إلى مناطقهم في حال استمرار وقف إطلاق النار.

كما بلغ عدد المنشآت والبنى التحتية المتضررة خلال الحملة العسكرية 288 منشأة تفاوتت الأضرار بين استهدافات مباشرة وغير مباشرة، وبلغ عدد الضحايا من كوادر العمل الإنساني خلال الحملة العسكرية 25 عاملا ومتطوعا.
وقدرت الخسائر المادية الأولية للمنشآت المتضررة خلال الحملة العسكرية أكثر من 1.45 مليار دولار، في حين تستمر الفرق المتخصصة لدى فريق منسقو استجابة سوريا بتقييم الأضرار في باقي المناطق تباعا.

وحث فريق منسقو استجابة سوريا، الدول الضامنة على المحافظة على وقف إطلاق النار لتأمين عودة آمنة للنازحين عقب المعاناة الكبيرة التي تعرضوا إليها خلال فترة النزوح السابقة، وطالب الدول الضامنة الضغط على النظام السوري لوقف الخروقات الأخيرة التي تم رصدها عقب إيقاف إطلاق النار لضمان عدم عودة العمليات العسكرية في المنطقة.

وحذر منسقو استجابة سوريا من عودة العمليات العسكرية إلى المنطقة لكونها ستشهد موجات نزوح أكبر من سابقاتها، وطالب كافة النازحين العائدين إلى قراهم وبلداتهم في الوقت الحالي توخي الحذر خلال الفترة القادمة حتى يتم التثبيت الكامل لوقف إطلاق النار.

وطالب كافة المجالس المحلية التي بدأت تشهد عودة السكان المدنيين العمل على تقديم المساعدة للمنظمات الإنسانية من خلال المساعدة في إحصاء العائدين بغية تقديم المساعدات اللازمة لهم، ومن المنظمات والهيئات الإنسانية، البدء بالتحرك باتجاه القرى والبلدات التي بدأت تشهد عودة للمدنيين من أجل تقديم المساعدة العاجلة لهم.

المصدر : شبكة شام الإخبارية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *