الرئيسية / عن سوريا / أخبار سوريا / مقاتلو الصنمين يتصدون لمحاولة قوات النظام اقتحام المدينة

مقاتلو الصنمين يتصدون لمحاولة قوات النظام اقتحام المدينة

شهدت مدينة الصنمين شمالي درعا، فجر اليوم السبت، اشتباكات بين مقاتلين من أهل المدينة وقوات النظام التي حاولت التقدم إلى أحد أحيائها.

وقال “تجمع أحرار حوران” المختص بأخبار محافظة درعا إن اشتباكات عنيفة بين قوات النظام ومقاتلي المدينة استمرت قرابة الساعة، وتمكنت الفصائل من التصدي لمحاولات النظام التقدم نحو الحي الشمالي من المدينة.

وأشار التجمع إلى أن الهدوء عاد إلى مدينة الصنمين في تمام الساعة الثالثة وعشر دقائق فجراً.

وحلق طيران الاستطلاع التابع للنظام يوم أمس فوق منطقة الجيدور، للمرة الأولى منذ أن سيطر النظام على محافظة درعا العام الفائت.

وشنّ مقاتلون من مدينة الصنمين يوم الأربعاء الفائت، هجوماً على حاجز السوق التابع لقوات الأسد وسط المدينة وحاجز مفرق قيطة، استخدموا فيه الأسلحة الخفيفة وقذائف RPG، ما أوقع عدداً من القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام.

وجاء هجوم يوم الأربعاء الفائت رداً على قيام قوات الأسد المتمركزة في حاجز السوق بقنص طفلين من أبناء المدينة قبل أسبوعين.

ووثّق تجمع أحرار حوران، خلال شهر تموز الماضي 19 عملية ومحاولة اغتيال في درعا وريفها، أدّت إلى مقتل 11 شخصاً وإصابة 16 آخرين بجروح متفاوتة بعضها خطيرة، في حين نجا 6 أشخاص آخرين.

ونُفّذت 16 عملية اغتيال بإطلاق النار بشكل مباشر من سيارات ودراجات نارية، في حين نُفّذت عمليتان بعبوات ناسفة وواحدة بأداة حادة.

وقُتل في هذه العمليات الـ 19 تسعة أشخاص من بينهم 8 عرفوا بتعاملهم مع نظام الأسد، بالإضافة إلى 2 من قيادات المصالحة الذين انضموا إلى قوات النظام بعد أن أجروا عمليات تسوية.

تلفزيون سوريا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *