الرئيسية / عن سوريا / أخبار سوريا / رئيس وفد المعارضة لمحادثات أستانة يبرر حضور الجولة المقبلة

رئيس وفد المعارضة لمحادثات أستانة يبرر حضور الجولة المقبلة

برر رئيس وفد المعارضة السورية إلى محادثات أستانة، أحمد طعمة، حضور الوفد في الجولة المقبلة على الرغم من استمرار القصف الروسي على مناطق الشمال السوري.

وقال طعمة في مؤتمر صحفي في اسطنبول التركية اليوم، الأربعاء 31 من تموز، إن الوفد وازن بين الحضور في المحادثات وعدمه، ووجد أن نقاطًا جوهرية إيجابية تقتضي بالوفد الذهاب والوجود في الميدان السياسي.

وأضاف طعمة أن الوفد سيذهب لإيصال صوت الثورة في المحافل الدولية، مجددًا الحديث عن معركتين الأولى عسكرية على الأرض، والثانية سياسية.

وأكد طعمة أن الوفد سيلتقي فريق المعتقلين لمناقشة آخر التطورات معه، كما سيلتقي فريق الأمم المتحدة ووضع المنظمة أمام استحقاقاتها.

كما سيناقش الوفد مسار اللجنة الدستورية الذي رجح الإعلان عن تشكيلها قريبًا.

وتنطلق الجولة الثالثة عشرة من محادثات أستانة غدًا الخميس على مدار يومين، بمشاركة الدول الضامنة (تركيا وروسيا وإيران) إلى جانب مشاركة العراق ولبنان لأول مرة.

وتأتي المحادثات في ظل تعرض مناطق الشمال السوري وخاصة أرياف إدلب وحماة إلى تصعيد عسكري من قبل قوات الأسد وسلاح الجو الروسي منذ شباط الماضي، وزادت وتيرته خلال الأيام الماضية.

وبحسب أرقام فريق “منسقو الاستجابة” في الشمال السوري، فإن عدد الضحايا منذ 2 من شباط حتى 29 من تموز، بلغ 1151 مدنيًا، بينما نزح 715388 شخصًا.

وارتكبت الطائرات الروسية عدة مجازر في إدلب خلال الأسبوع الماضي كان أبرزها في مدينة معرة النعمان، الثلاثاء الماضي، وراح ضحيتها 39 شخصًا، وأصيب 60 آخرون ودُمرت عشرات المنازل والمحال التجارية.

وكان المتحدث العسكري باسم وفد أستانة، ياسر عبد الرحيم، أكد في مؤتمر صحفي، أمس، أن غياب الفصائل سيعطي ذريعة للنظام لاتهام الفصائل بعدة اتهامات.

وتحدث عن معركتين عسكرية وسياسية، لافتًا إلى أن مشاركة الفصائل هدفها إظهار جرائم روسيا والضغط عليها أمام العالم، بحسب تعبيره.

عنب بلدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *